amrbrans@yahoo.com

amrللافلام والبرمج والمنوعات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فلاسفه ما قبل سقراط

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




تاريخ التسجيل : 01/01/1970

مُساهمةموضوع: فلاسفه ما قبل سقراط   الجمعة نوفمبر 07, 2008 12:17 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نبدأ
""طاليس
يعتبر الفيلسوف الاول علي وجه الارض
طاليس (في اليونانيه: Θαλης ) من مليتوس 635ق.م-543ق.م يعرف أيضا بتالس المليسي ، أحد فلاسفه الاغريق قبل سقراط و واحد من حكماء الاغريق السبع ، يعتبره العديد الفيلسوف الأول في الثقافة اليونانية و أبو العلوم. عاش طاليس في مدينة مليتوس في ايونيا، بغرب تركيا
أول الفلاسفة

يقول نيتشه يعدّ طاليس أول الفلاسفه اليونانيين، لأنه قد قال بحقائق ثلاث :
تحدث عن أصل الأشياء أو عن الأصل الذي تصدر منه الأشياء.
كان كلام طاليس عن هذا الأصل خالياً من الاساطير.
قال أن كل شيء واحد - وإن لم يكن هذا واضح تمام الوضوح- بحسب نيتشهاعماله

من اعمال طاليس المشهورة في يومنا هدا هي خاصية طاليس او مبرهنة طاليس التي تقول مستقيمين محتلفين d h يتقاطعان في نقطة وحيدة a والn m نقطتان تنتميان إلى h و c b تنتميان إلى d ادا كان (mb)يوازي (nc) فأن ab/an=am/ac=bm/nc ولازالت هده المبرهنة تستعمل إلى اليوم لقياس الاطوالأناكسيماندر

أناكسيماندر(باليونانية: Αναξίμανδρος)عاش (611ق.م/610-ت 546ق.م) كان ثاني فلاسفة الطبيعة الأيونيين (نسبة إلى أيونيا)، وأحد مواطني مدينة ماليتوس، كان مرافق أو تلميذ لطاليس، وأحد أساتذة أناكسيمينيس من ماليتوس. يعرف القليل عن حياته وعن أعماله، وتمثله المصادر القديمة بأنه تلميذ فذ في مجالات الفلك والجغرافيا. وكان يؤمن بالقياسات و التجربة والتحليل المنطقي للظواهر وكان يعتقد ان بداية كل شيء هي كينونة لامتناهية وغير قابلة للزوال و تتجدد بإستمرارفيثاغورثفيثاغورث أو فيثاغورس أوفيتاغورس الساموسي هو فيلسوف ورياضي إغريقي (يونانى) عاش في القرن السادس قبل الميلاد، وتنسب إليه مبرهنه فيثاغورث.
تحاك حول شخصية بيتاغوراس العديد من الروايات والأساطير ويصعب التحقق منها حيث يروى أن بيتاغوراس الساموسي ولد في جزيرة ساموس على الساحل اليوناني. في شبابه قام برحلة إلى بلادماوراء النهرين ( سوريا والعراق حاليآ ) وأقام في منف بمصر . وبعد 20 سنة من الترحال والدراسة تمكن بيتاغوراس من تعلم كل ما هو معروف في الرياضيات من مختلف الحضارات المعروفة آنذاك. لكن حالما عاد بيتاغورث إلى مسقط رأسه اضطر للفرار منه وذلك لمعارضته للدكتاتور بوليكراتس في ما يخص الإصلاحات الاجتماعية. في حوالي 523 ق م، استقر بيتاغورث في جنوب إيطاليا في كروتونى حيث تعرف على شخص يدعى ميلان وكان من أغنياء الجزيرة فقام ميلان بمساعدة بيتاغوراس ماديا. في هذه الأثناء ذاع صيت بيتاغوراس واشتهر إلا أن ميلان كان أشهر منه آنذاك حيث كان عظيم الجثة، وحقق 12 فوزا في الألعاب الأولمبية، الشيء الذي كان رقما قياسيا آنذاك. كان ميلان مولعا بالفلسفه والرياضيات بالإضافة للرياضه، وبسبب ولعه هذا وضع قسما من بيته في تصرف بيتاغورس كان يكفي لافتتاح مدرسة.
اهتم اهتماما كبيرا بالرياضيات وخصوصا بالأرقام وقدس الرقم عشرة لأنه يمثل الكمال كما اهتم بالموسيقى وقال أن الكون يتألف من التمازج بين العدد والنغم.
أجبر فيثاغورث أتباعه من دارسي الهندسة على عدة أمور قال أنه نقلها في رحلاته من المزاولين للهندسةارتداء الملابس البيضاء
التأمل في أوقات محددة.
الامتناع عن أكل اللحوم
الامتناع عن أكل الفول.
يعتقد فيثاغورس و تلاميذه أن كل شيء مرتبط بالرياضيات و بالتالي يمكن التنبؤ بكل شيء و قياسه بشكل حلقات ايقاعيه .
استطاع فيثاغورس إثبات نظريته مبرهنه فيثاغورث في الرياضيات والتي تقول: في مثلث قائم الزاوية، مربع طول الوتر يساوي مجموع مربعي طولي الضلعين المحاذيين للزاوية القائمة، عن طريق حسابه لمساحة المربعات التي تقابل كل ضلع من أضلاع المثلث قائم الزاوية. وقد استفاد الكثير من المهندسين في العصر الحاضر من هذه النظرية في عملية بناء الأراضي. ((لمعرفة المزيد حول هذه النظرية انتقل إلى مبرهنه فيثاغورثفيلولاوس


فيلولاوس (. 480ق.م – . 385ق.م,( Φιλόλαος) (بالانجليزيه: Philolaus) فيلسوف يوناني، قبل سقراط
من أتباع مدرسة فيثاغورس في القرن الخامس قبل الميلاد. فيلولاوس كان أول من طرح فكرة حركة الأرض، فقال بأنها تتبع مساراً دائرياً كل يوم وتبقي دوماً الوجه نفسه نحو المركز، ولم يضع الأرض في مركز الكون! ولا حتى الشمس! بل وضع ناراً مركزية تدور حولها الأرض والشمس والقمر والكواكب الخمسة وقبة النجوم، وبما أن الفيثاغورسيين كانوا يبجلون الرقم 10 فقد أضاف فيلولاوس جسماً متحركاً عاشراً كان هذا الجسم هو الأرض المواجهة والتي تتحرك دوماً لتبقى بين النار المركزية وأرضنا الدوارة فتحميها من التعرض المباشر للنار.

عبر فيلولاوس ، قائلا: "إن طبيعة العـدد والتناغم لا تقبل الخطأ… لكن بالفعل، فالعدد، بإدماجه لكل الأشياء في الروح عبر الإدراك الحسي، يجعلها قابلة للتعرف وقابلة للمقارنة فيما بينهاهرقليطسهرقليطس (بالأغريقية :Ηράκλειτος ό Εφέσιος ) (بالإنجليزية : Heraclitus) فيلسوف يوناني، قبل سقراط، قال بـ التغيّر الدائم. ويصعب تحديد تاريخ حياته بدقة، غير أنه من الراجح أنه ازدهر (أي كان في الأربعين من عمره) حوالي سنة 500 ق . م ، ولا يُعرف عن حياته غير أنه كان من الأسرة المالكة في مدينة أفسس (بآسيا الصغريالفيلسوف الباكيكذلك اشتهر هرقليطس فالغموض، فقيل عنه "الفيلسوف الغامض". وشاع هذا القول في كل العصر اليونانى والروماني، والسبب في ذلك أنه كان يطيب له المفارقات والأقوال الشاذة، وكان يعبر عنها بلغة مجازية رمزية. ومن هنا لقبه تيمون الفيلوسي (300 ق . م) بلقب "صاحب الألغاز". ويقول عنه أفلوطين: " كان يتكلم بالتشبيهات، ولا يعنى بإيضاح مقصوده، ربما لأنه كان من رأيه، أن علينا أن نبحث داخل نفوسنا كما بحث هو بنجاح". للمساواه
كان يكره الآراء القائلة بالمساواة بين الناس. قال : " إن على كل رجل ناضج من أهالي أفسس أن يشنق نفسه ويترك المدينة للأولاد. لأن أهل أفسس نفوا هرمودروس الذي كان افضلهم جميعاً، قائلين "لا يتفوقن أحد بيننا، وإذا تفوق فليكن ذلك في مكان آخر وبين أناس آخرينمبادئه وفسلفته


كان هرقليطس أول من قال بـ اللوغوس
وإلى جانب القول باللوغوس، قرر هرقليطس المبادئ الثلاثة التالية:
الانسجام هو دائماً نتاج المتقابلات، ولهذا فإن الحقيقة الأساسية في العالم الطبيعي هي الكفاح.
كل شيء في حركة مستمرة وتغيّر.
العالم نار حية دائمة البقاء.
والمبدأ الأول له ثلاثة أوجه :
كل شيء مؤلف من المتقابلات، ولهذا فإنه خاضع للتوتر الداخلي.
المتقابلات في حالة هوية بعضها مع بعض، أي أن المتقابلات واحدة.
الحرب، هي القوة المهيمنة والخلاقة، وهي الحالة السليمة للأمور.
أما المبدأ الثاني فيعبّر عنه بقوله : "كل شيء في سيلان دائم : παυτα ρξι والقول المشهور الذي يعبر هرقليطس عن هذا المبدأ " لا تستطيع أن تنزل في نفس النهر مرتين" ويضيف إليه فلوطرخس، التفسير التالي : " لأن مياهاً جديدة تتدفق فيه".
أما المبدأ الثالث فيشرحه بالقول : "إن نظام العالم واحد للجميع، لم يصنعه أحد الآلهة ولا الناس، لكنه هو دائماً وسيكون كذلك أبداً : ناراً حية دائمة البقاء، أشعلت بمقاييس وأطفئت بمقاييس". ويشرح اللائرسي هذا القول بأنه يعني أن " الكون ولد من نار وسينحل من جديد إلى نار، في عصور متوالية على التبادل، وهكذا أبداً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فلاسفه ما قبل سقراط
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
amrbrans@yahoo.com :: منتدى السياحة العربيــة والعالمية-
انتقل الى: